Gal Moulane ڮال مولانا

تسالونيكي الثانية

إن هذا الكتاب هو الرسالة الثانية التي كتبها رسول الله بولس ومساعدوه للمؤمنين المقيمين بمدينة تسالونيكي. كما لاحظ بولس أن المشاكل الموجودة في تسالونيكي لم تُحل تماما بعد كتابة رسالته الأولى كتب لهم رسالة ثانية.

الأشخاص السيئون لم يتوقفوا عن اضطهاد المؤمنين في تسالونيكي. في رسالته الثانية يشجع بولس المؤمنين من جديد. وينصحهم أن يداوموا على طريق الإيمان وألا يتعبوا في أعمال الخير وأن يتّبعوا حق الله كما علّمهم من قبل. فقد عرف بولس أن بعض الناس من بينهم من لم يريدوا أن يعملوا لمعيشتهم. ونصحهم بشدة أن يتوقفوا عن هذه التصرفات ولا يُتعبوا غيرهم بحاجاتهم. فقد عرف أيضا أن المؤمنين في تسالونيكي قد استقبلوا أحدا يعلمهم أن يوم مجيء الرب قد وصل. إذن أعطى بولس تعاليم واضحة في هذا الموضوع وأخبرهم بأن يوم الرب لن يجيء قبل وصول بعض الأحداث التي قصدها الله.

الكلمات في هذا الكتاب تنجم من الروح القدوس الذي رزقه الله لبولس. تنتمي هذه التعاليم للمؤمنين في تسالونيكي ولجميع المؤمنين الآخرين أيضا. فليساعدنا الله لكي تدخل كلمات هذا الكتاب في تفكيرنا وتسكن في قلوبنا. فليوفر لنا الله القوة لنداوم في أعمال وكلمات صالحة. فليهدي الله قلوبنا في الطريق المستقيم لنتصرف حسب محبة الله وصبر مسيحه سيدنا عيسى. فليساعدنا الله أن نثبت في الإيمان. آمين.

اضغط على رمز أدناه لتستمع إلى فصل من الكتب المقدسة الإلهية.

اضغط على رمز أدناه لتنزيل فصل من الكتب المقدسة الإلهية.