Gal Moulane ڮال مولانا

فليمون

إن هذا الكتاب هو الرسالة التي كتبها رسول الله بولس لمؤمن اسمه فليمون. وهو من مدينة كولوسي. فاعتنق الإيمان بواسطة بولس.

في زمن كتابة بولس هذه الرسالة لفليمون كان بولس في السجن من أجل كلمة الله التي بشر بها. أثناء كونه سجينا كتب هذه الرسالة التي موضوعها يرتبط بعبدٍ لفليمون اسمه نافع. فقد هرب نافع من سيده فليمون لكن منحه الله أن يلتقي مع بولس وهداه بولس للإيمان. عندما تغير كل شيء في حياة نافع قبل أن يرجع إلى سيده فليمون. لكن حسب عادات الزمن كان عند فليمون الحق أن يقتل نافعا بسبب تمرده. فكتب بولس هذه الرسالة وأعطاها لنافع كي يبلغها لسيده مخبرا إياه أنه قد تغيرت حياة نافع. قال بولس أن فليمون ونافعا كلاهم أصبحا أخوين بسبب إيمانهم المشترك بسيدنا عيسى.

يعلمنا هذا الكتاب أن الأخوة المنبثقة من الإيمان مهمة جدا. إذا آمنّا بالمسيح ولن نعتبر أن المؤمنين الآخرين إخوتنا فلم نفهم الخير الكامل الذي نملكه بنعمة سيدنا عيسى بعد، وهو المسيح الذي أرسله الله.

فليساعدنا الله أن نحصل على الإيمان القوي. آمين.

اضغط على رمز أدناه لتستمع إلى فصل من الكتب المقدسة الإلهية.

اضغط على رمز أدناه لتنزيل فصل من الكتب المقدسة الإلهية.